مانشيت - تأجيل محاكمة مسئولى النادى الأولمبى بالإسكندرية بواقعة غرق طفل لـ18 نوفمبر

تأجيل محاكمة مسئولى النادى الأولمبى بالإسكندرية بواقعة غرق طفل لـ18 نوفمبر

28/10/2021
تأجيل محاكمة مسئولى النادى الأولمبى غرق طفل لـ18 نوفمبر
تأجيل محاكمة مسئولى النادى الأولمبى بالإسكندرية بواقعة غرق طفل لـ18 نوفمبر

مانشيت الاخبارى

قررت محكمة جنح باب شرق الإسكندرية، تأجيل أولي جلسات محاكمه المتهمين المتسببين في وفاة السباح سيف إسلام ضحية غرق النادي الأوليمبي السكندري، أثناء تدريبات السباحة، إلى جلسة 18 نوفمبر المقبل، للاطلاع علي أوراق القضية وإعلان المتهمين بالنادي.

ووجهت النيابة لهم اتهامات القتل خطأ والتزوير في القضية رقم 14063 لسنه 2021 جنح باب شرق، ومن بين المتهمين المدير التنفيذي للنادي ومدربي السباحة وعامل الإنقاذ وفني الكاميرات وآخرين من العاملين بالنادي.

ترجع أحداث الواقعه الي شهر يوليو الماضي، عندما غرق الطفل سيف اسلام في حمام سباحة نادي الأوليمبي السكندري أثناء تدريبات السباحه، وسط إتهامات لمسئولي النادي بتسببهم في غرقه واخفاء الأدلة والتزوير لحماية المتهمين.


كان قد شيع العشرات من أهالي الاسكندرية، في أغسطس الماضي، جثمان الطفل سيف، الي مثواه الأخير بمقابر العمود بمنطقة كرموز، بعد ان لقي مصرعه غرقا داخل حمام السباحة الخاص بنادي الأولمبي السكندري ودخوله في غيبوبه لمدة 80 يوما علي اثرها توفي متأثرا بإصابته.


كما قررت نيابة باب شرقي بالإسكندرية، التصريح بدفن جثة الطفل سيف بعد دخوله في غيبوبه لمدة 80 يوما اثر تعرضه للغرق أثناء تدريبه في حمام السباحة بالنادي الأوليمبي بالإسكندرية.


وأعلن والد سيف إسلام، ضحية الإهمال بالنادي الأوليمبي السكندري، علي صفحة التواصل الاجتماعي عن فاة نجله بعد 80 يوما داخل العناية المركزة، بعد غرقة فى حمام سباحة النادي أثناء تدريب السباحة.


وكما سادت حالة من الحزن بين أعضاء نادي الأوليمبي، على وفاه سيف، والذين كانوا يأملون أن يفوق من غيبوبته بعد كل هذه الفترة التي قضاها في العناية المركزة بأحد المستشفيات الخاصة.


كانت قد قررت النيابة غلق حمام السباحة والتحفظ علي كاميرات المراقبة بعد تفريغها لفحصها  والاستماع الي أقوال شهود عيان الواقعة، وسرعة طلب تحريات مباحث القسم، ضبط اخطار مدرب حمام السباحة لأخذ أقواله  في الواقعة.


تلقي اللواء محمود ابو عمرة، مدير أمن الإسكندرية، إخطار من مأمور قسم شرطة باب شرق، يفيد بورود بلاغ من مستشفى خاص بوصول الطفل سيف إسلام، 7 سنوات، في حالة غيبوبة أثناء تواجده في تدريب السباحة بنادي الأوليمبي، تم إيداعه العناية المركزة، في حالته حرجة جدا.


كشفت تحريات ضباط مباحث القسم عندما اختفي الطفل داخل حمام السباحة الخاص بالنادي، وعند سؤال كابتن السباحة الخاص به لم يعثر عليه، وتكثيف عملية البحث فوجئ المدرب بوجوده تحت المياه في حالة إغماء تامة، وتم نقله إلى مستشفى خاص.

واضافت التحريات أن الطفل المشار إليه تم مشاهدته أثناء التدريبات، وظل بقاع البحر لمدة تزيد عن 4 دقائق قبل أن يطفو على سطح المياه، وتم استخراجه ونقله إلى احدى المستشفيات الخاصة القريبة من النادي لتلقي العلاج اللازم.


وبسؤال احد أقارب الطفل، قرر أنه يجيد السباحة منذ الصغر وحصل على كثير من البطولات بالإضافة إلى أنه طفل مهذب ويحب التدريب كما أن والدته من السيدات التي تتواجد دائما في النادي وتحرص على متابعة ابنها الصغير في تدريباته، تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.


ومن جانبه اتهم إسلام السيد على منصور، والد الطفل سيف، مجلس إدارة النادي الأولمبي بالإهمال، مؤكدا علي اين دور المدربين ورجال الإنقاذ والمراقبين حيث إن نجله كان يؤدي التمرين الخاص بالسباحة لمدة بلغت 4 دقائق وتوقف قلبه وظل تحت المياة دون أن يراه أحد أو يشعر بعدم وجودة وسط زملائه في حوض السباحة.



أخبار متعلقة

الملفات