صمم والدته وزوجته دفعته إلى اختراع التليفون.. قصة جراهام بيل مخترع أول هاتف في العالم

23/05/2019
مرض زوجة ووالد الكسندر جراهان بيل أجهزة سمعية
صمم والدته وزوجته دفعته إلى اختراع التليفون.. قصة جراهام بيل مخترع أول هاتف في العالم

مانشيت الأخبارى

كتب:أحمد عصام

كان لمرض زوجة ووالد المخترع الكسندر جراهان بيل بالصمم، تأثيرًا بالغًا في حياته،فقد أدى بحثه عن السمع إلى تجريب أجهزة سمعية، ما أدى إلى حصوله على أول براءة أميركية عن جهاز الهاتف عام 1876.

مساعدة بيل لوالده الأصم في الدراسات والمحاضرات حول الكلام المرئي دفعته للتدريس بمدرسة سوزانا إي هال الخاصة للصم في جنوب كنسينجتون، لندن.

وكان أول اثنين من تلاميذه فتاتان "صم-بكم" واللتان حققتا تقدما ملحوظا في تعلم النطق تحت إشرافه، في حين حقق شقيقه الأكبر نجاحا في العديد من المجالات منها فتح مدرسته الجديدة الخاصة بتعليم الخطابة والنطق وقدم طلبا للحصول على براءة اختراع لأحد الابتكارات كما أنه أنه قد كَوَّن أسرة، إلا أن بيل استمر في عمله مدرسا.

صمم والدته وزوجته

وبين عامي 1873 و 1874، قضى جراهام بيل أيام وليالي طويلة في محاولة نقل الصوت البشري عبر الأسلاك ، وهذه الفكرة أحبطت توماس واتسون، الكهربائي الماهر، وقام علي الفور بالتعاقد مع جراهام بيل على التلغراف التوافقي ، وسرعان ما أصبح واتسون مفتتن بفكرة بيل عن نقل الصوت وقاموا الاثنين بخلق شراكة كبيرة ، فكان جراهام بيل هو الرجل صاحب الفكرة وواتسون كان لديه الخبرة لتحقيق أفكار بيل إلى واقع.

وفي 10 مارس 1876، كان جراهام بيل وواتسون ناجحين حيث انهم اثناء تجاربهم سويا سمع جرهام بيل ضجة عبر السلك ، ودعا واتسون وسمع واتسون صوت الجرس من خلال الأسلاك وبالتالي، تلقى مكالمة هاتفية أولى من اختراعهم.

توفي بيل من مضاعفات لمرض السكري بتاريخ 2 أغسطس 1922 في عقاره الخاص في بيين بريج، نوفا سكوشا، في سن الـ75.

 

 كان بيل يعاني أيضا من فقر الدم الوبيل. في لحظاته الأخيرة بعد صراعه الطويل مع المرض، همست مابيل لزوجها قائلة: "لا تتركني." فرد عليها بيل بإشارة "لا." ثم توفي.



أخبار متعلقة

الملفات