مانشيت - ميقاتى ونواب طرابلس يبحثون حلول أزمات المدينة مع المسئولين عن الأمن والطاقة بلبنان

ميقاتى ونواب طرابلس يبحثون حلول أزمات المدينة مع المسئولين عن الأمن والطاقة بلبنان

01/09/2021
ميقاتى ونواب طرابلس أزمات المدينة المسئولين عن الأمن والطاقة بلبنان
ميقاتى ونواب طرابلس يبحثون حلول أزمات المدينة مع المسئولين عن الأمن والطاقة بلبنان

مانشيت الاخبارى

كتب/أحمد عصام

تهيمن تيارات الإسلام السياسي لاسيما تنظيم الإخوان الإرهابى على المؤسسات الفكرية والمنظمات الخيرية في الدول الأوروبية، خاصة دول غرب أوروبا، وتنبهت الدول الأوروبية للمخاطر التى تشكلها هذه التيارات، واتخذت بعض دول الاتحاد الأوروبي تدابير وإجراءات لحظر رموز وشعارات تنظيم الإخوان وتضييق الخناق على أنشطتهم.

 

 

تغلغل تيارات الإسلام السياسى فى فرنسا

 

وكشفت دراسة للمركز الأوروبي لمكافحة الإرهاب أن السلطات الفرنسية أعلنت فى 24 يوليو 2021 تنظيم مجموعة من ورش العمل للتصدي لتغلغل أفكار الإسلام السياسي عبر إقامة دورات تدريبية لمدرسي المدارس الإعدادية والثانوية الفرنسية يتولاها 1000) مُدرّب مُختص على أن تتوسع لاحقاً لتتوجّه لكافة العاملين في قطاع التعليم الإضافة إلى كل مؤسسات الدولة الفرنسية ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية.

 

وأعربت لجنة برلمانية فرنسية في 9 يوليو 2020 عن قلقها العميق بشأن انتشار الإسلام السياسي في فرنسا، ووصفت  تيار الإسلام السياسي في فرنسا بإنه متعدد الأشكال ويتغلغل في جميع جوانب الحياة الاجتماعية ويميل إلى فرض معيار اجتماعي جديد من خلال استغلال الحرية الفردية.

 

 

توصيات ألمانيا للتعامل مع تيارات الإسلام السياسي

 

وكشفت وزارة الداخلية الألمانية في 15 يونيو 2021 عن تشكيل لجنة مختصة بوضع توصيات حول كيفية التعامل مع تيارات الإسلام السياسي وردعها في البلاد باعتبارها تهديدًا لقيم المجتعم الألماني ومحاربة الأيدلوجيات المتطرفة، ويتولى اللجنة خبراء مختصون وتشمل علماء دين واجتماع وباحثين في قضايا االندماج وممثلين من مكاتب كل من الشرطة الجنائية الفيدرالية والمكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين.

 

 

خريطة تيارات الإسلام السياسي في النمسا

 

ووضعت الحكومة النمساوية في مايو 2021 "خريطة الإسلام السياسى" بالتعاون مع جامعة فيينا ومركز توثيق الإسلام السياسي.لتحديد مواقع حوالي (600) من المساجد ومؤسسات وجمعيات خيرية وقيادات الإسلام السياسي وتحديد روابطهم داخل البلاد. وطالب مجلس أوروبا في 31 مايو 2021  بسحب “خريطة الإسلام السياسى.

 

 

تهديدات تيار الإسلام السياسي في بلجيكا

 

وحذرت الاستخبارات البلجيكية في 4 يوليو2020، من تهديدات تيارات الإسلام السياسي وأكد التقرير أن التطرف الديني وبشكل خاص الإسلام السياسي والإخوان ، يمثلون التهديد الأول بالنسبة للبلاد، وكشفت عن المخططات الإخوانية للتغلغل داخل الأحزاب السياسية البلجيكية.

 



أخبار متعلقة

الملفات