مانشيت - نظام أردوغان يحرم صحف المعارضة من الإعلانات الحكومية

نظام أردوغان يحرم صحف المعارضة من الإعلانات الحكومية

03/03/2021
نظام أردوغان صحف المعارضة الإعلانات الحكومية
نظام أردوغان يحرم صحف المعارضة من الإعلانات الحكومية

مانشيت الاخبارى

كتب/أحمد عصام

قالت صحيفة زمان التركية المعارضة، إن كعكة الدعاية والإعلان الخاصة بإدارة تطوير الإسكان التركية، ذهبت إلى الصحف المعروف قربها من حزب العدالة والتنمية الحاكم، فيما تم استثناء الصحف المعارضة التى تمر بظروف اقتصادية صعبة.

ووفقًا للمعلومات الواردة فى نشرة المشتريات العامة، نظمت إدارة تطوير الإسكان (TOKI) مناقصة فى 16 فبراير تحت اسم "أعمال مشتريات خدمة الإعلانات والإعلان والترويج الخاصة بنا".

وتم تضمين تفاصيل ملفتة فى ملف المناقصة، من حيث الصحف التى سيتم الإعلان بها لمدة عام.

وحددت إدارة تطوير الإسكان (TOKI)، التابعة لوزارة البيئة والتحضر، الصحف الموالية لحكومة حزب العدالة والتنمية مثل "تقويم، يني شفق، يني أكيت، ديريليش بوستاسي، ميلات، صباح، أكشام"، لنشر حملات الإعلانات والدعاية بها خلال عام 2021.

ولم تظهر أى صحيفة معارضة ضمن الصحف التي ستمنحها إدارة التطوير إعلانات، مثل "بيرجون، جمهورييت، يني تشاغ، قرار" فى دليل آخر غير مباشر على حملة تقودها الحكومة لدفع الصحافة المعارضة للاحتضار.

وفضلا عن التضييق عليها، تشهد الصحف المعارضة في تركيا أوضاعًا مالية صعبة، بسبب تكاليف الإنتاج العالية، ويضاعف من أزمتها الحرمان من الإعلانات الرسمية.

وتعاني تركيا ضغوطا متزايدة على الإعلام، في ظل هيمنة حكومة الرئيس رجب أردوغان، على الصحف وقنوات التلفزيون والمواقع الإخبارية، لضمان عدم توجيه انتقادات.

وفي الفترة من أكتوبر إلى ديسمبر 2020، تم حظر الوصول إلى 485 رابطًا إخباريًا على الأقل حول قضايا مثل الفساد والمحسوبية والمخالفات وتهريب المخدرات والاعتداء الجنسي والتوظيف.

ووفقا لمؤشر حرية الصحافة العالمي، جاءت تركيا في المركز الـ 154 ضمن 180 دولة في عام 2020، بعد أن كانت تحتل المرتبة الـ 99 في عام 2002.

وكان حزب الشعب الجمهوري المعارض، كشف في تقرير له أن عام 2020 شهد فتح 361 دعوى قضائية ضد الصحفيين، وتوقيف 86 صحفيا وسجن 70 منهم.



أخبار متعلقة

الملفات