مانشيت - هاني أبوزيد يكتب: المال الجزائري الحرام في ثروة المراكشي قصة ظهور ثروة المقبور محمد عبدالعزيز على يد نجله

هاني أبوزيد يكتب: المال الجزائري الحرام في ثروة المراكشي قصة ظهور ثروة المقبور محمد عبدالعزيز على يد نجله

01/12/2019
هاني أبوزيد يكتب المال الجزائري الحرام
هاني أبوزيد يكتب: المال  الجزائري الحرام في ثروة المراكشي قصة ظهور ثروة المقبور محمد عبدالعزيز على يد نجله

مانشيت الأخبارى

روايات تداولها الكثير من سكان مخيمات تندوف بعد وفاة محمد عبدالعزيز المراكشي زعيم جبهة البوليساريو السابق، وهو أنه يمتلك ثروة طائلة في بنوك أوروبية، وهذه الثروات حصل عليها من أموال الشعب الجزائري، وأيضا جزء منها حولها له معمر القذافي قبل سقوط نظامه. تأكدت هذه الروايات اليوم بعد ظهور صورة لنجل المقبور محمد عبدالعزيز مع الإنفصالية «أمنتوا حيدر» التي كانت تربطها علاقة وثيقة مع المراكشي، وكانت تحمل خزائن أسراره نظرا للثقة التي كان يمنحها لها المقبور المراكشي. وخوفا على مصير أسرته بعد أن أصيب بأمراض مزمنة في نهاية أيامه، قام باستدعاء الإنفصالية «أمنتو حيدر»، وأطلعها على أرقام الحسابات البنكية التي يخفي بها ثروته، وأدرك أن «أمنتو حيدر» سوف تقف مع أسرته، خصوصا بسبب العلاقة الوثيقة التي تربط «أمنيتو حيدر» مع زوجة المقبور محمد عبدالعزيز. هذه الإنفصالية التي خانت وطنها المغرب من قبل، الآن تكرر نفس السيناريو وتخون إبراهيم غالي عن طريق معرفتها بهذا السر. وتقدر ثروة المقبور المراكشي بمليارات الدولارات في بنوك أوروبية، وعلى الشعب الحزائري الذي تحرك مؤخرا في ثورة على نظام بوتفليقة، التحرك للكشف عن هذه الأموال التي أكثر من ٩٠ في المائة منها من أموال الشعب الجزائري، وحصل عليها المراكشي من النظام السابق. وهذه الثروة تعلم عنها جهات عليا في الجزائر، ولكن لا تسطيع الإفصاح عن أي معلومة عنها في ذلك الوقت، وخصوصا في ظل الظروف التي تمر بها الجزائر، وأن ظهور هذه المعلومات حاليا قد يرفع وتيرة الحراك الشعبي في الجزائر.



أخبار متعلقة

الملفات