هاني ابوزيد يكتب :تجربة اشرف رشاد

هانى ابو زيد


هاني ابوزيد يكتب :تجربة اشرف رشاد

13/06/2019
أشرف رشاد الشريف اغتيال قتل قتل أشرف رشاد الشريف اغتيال قتل أشرف رشاد الشريف اغتيال

مانشيت الاخباري

يحلم بعض من فئة قليلة في العمل السياسي والحزبي في مصر علي الدوام بأن يأفل نجم فتي مستقبل وطن الاول أشرف رشاد ،بأن يتواري، بأن ينتهي مشوارة، وهم لايعلمون أن مشوارة الحقيقي لم يبدأ بعد.

مع بدء إجراءات التعديل الدستوري الأخير والنجاح الذي حققه مع زملاء في الحزب ،إذا تصدرت جماهير مستقبل وطن المشهد العام ،أمام اللجان وعلي الصناديق وفي الميادين ،تعلن أنها لاتحب لي الحقائق ،أو تزييف الواقع ،قالها مع زملاءة بكل صدق:"نحن نريد أن أن يستكمل الرئيس مشواره الإصلاحي".

اعتبر "رشاد" أن تجربة بهذا الحجم يصبح من الضرورة أن تأخذ فرصتها كاملة ،وهذا هو بيت القصيد في تعديل الدستور الذي يجب أن نخاطب الرأي العام علي أساسة وقد خاطبناه بشكل يليق بالسيد الرئيس صاحب التجربة وبشعب مصر العظيم الذي تصدي لكل محاولات التضليل.

شارل ديجول أخذ فرصته في بناء فرنسا الحديثة وبناها 29 سنة ،بدأها العام 1940 واستمرت حتي العام 1969 ومهاتير محمد أخذ فرصته في بناء مالييزيا الحديثة وبناها 23 ينة بدأها في العام 1981 واستمرت حتي العام 2003 ،ثم عاد واستدعاه الشعب مجددا لحكم ماليزيا في مايو 2018 ،وحتي المانيا تديرها المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل لمدة 17 عاما متواصلة.

الشعب وحدة صاحب القرار، وقد قال كلمته وانتصر للدستور الذي هو في الأساس إنما كان و يكون في خدمة الشعب في خدمة الدستور.

حاولوا اغتيال أشرف رشاد ،وتمنوا أن يسقط في غيابة جب الصراعات السياسية، لكن الله نصره وأيده بجنود من أهل الحق ،اثنوا علي مجهوده، وباركوا خطواته ،وناصروه وأيدوه ووقفوا إلي جواره فخاب كيد الحاقدين.



الملفات